Le Petit Marseillais ينشر العذوبة في بيروت مجموعة من المنتجات الطبيعية 100% من بروفانس

بيروت، في 23 آب، 2019: من قلب فرنسا، وصلت العلامة الفرنسية الرائدة في صناعة جل الاستحمام وصابون غسل اليدين Le Petit Marseillais، إلى بيروت، ناشرةً الروائح الصيفية والعذبة، خلال برانش في Le Palmier، في فندق الموفنبك في 22 آب، 2019. وقد جمع هذا الحدث عدد من المهتمين بالجمال، أصدقاء، أهل الصحافة، مدوّنين إلكترونيين ومؤثّرين اجتماعيين، للاحتفال بمنتجاتهم المفضّلة.

مستوحى من المكوّنات التي نضجت تحت دفء أشعّة شمس المتوسط، يؤمن Le Petit Marseillais بالأصالة، البساطة والمكوّنات الطبيعية. من الخزامى الذي يملأ الحقول إلى الدرّاق الناضج المتدلّي من الأشجار، يجد Le Petit Marseillais المكوّنات الطبيعية لمنتجاته في بروفانس. ناقلةً الروائح الصيفية إلى بيروت، ملأت مجموعة المنتجات هذه الحدث في Le Palmier بالطاقة الإيجابية. فاستمتع المدعوّون بالموسيقى أثناء تذوّقهم أشهى الأطباق المحضّرة خصيصاً لهذا الحدث.

وقد بنيت علامة Le Petit Marseillais على معنى “أشعر جيداً” Feel Good، التي تهدف إلى إرضاء توقعات المستهلكين. وصُمّمت المنتجات بمكونات طبيعية 100%، معطيةً المستهلك تجربةً استثنائية. 

وبدأت قصة Le Petit Marseillais في ميناء مرسيليا المشمس، حيث جال مؤسِّس العلامة برنار لنجلي في سوق خارجي، منبهراً بالصابون الحرفي المصنوع بزيت زيتون محلي. ومنذ القرن الـ19، يُعرف ميناء مرسيليا المشمس بالصابون الحرفي. ويجدLe Petit Marseillais  أصوله في الأرض الغنية والمناخ الدافئ الذي يعطي المنطقة مخزون كبير من المكونات مثل الزيتون المُرطّب، الزهور المعطّرة، الحامض الأًصفر والأعشاب النضرة.