في طرابلس.. هكذا هو المشهد

افادت “الوكالة الوطنية للاعلام” أن المعتصمين يتوافدون إلى ساحة عبد الحميد كرامي (النور) في طرابلس، كما يستمر حراك الدراجات النارية التي تجوب الشوارع.

وعمد محتجون إلى إزالة عدد من الصور التي تعود للسياسيين، ومنها صورة ضخمة للرئيس سعد الحريري عند تقاطع شارع عزمي.

في الموازاة تشهد المدينة هدوءا ملحوظا كما هي الحال بالنسبة للطريق الدولية بين طرابلس وشكا. ويمنع المعتصمون على الطرقات لا سيما الدولية كل أنواع السيارات من المرور بما في ذلك سيارات الصحافيين والصليب الأحمر. وقد وجهت نداءات محلية للمحتجين لترك معابر سالكة تلبية لاحتياجات الصليب الأحمر الإنسانية وغيره من المؤسسات.