قيومجيان: المطلوب طبقة تملك الخبرة والاختصاص والاخلاق للخروج من الازمة

اكد وزير الشؤون الاجتماعية السابق ريشار قيومجيان أن على الطبقة السياسية ان تستجيب للمطالب الشعبية التي رفعت خلال الحضور القوي للبنانيين في الشارع، داعياً الى احترام مليون ونصف مليون لبناني اعتصموا على مساحة الوطن.

واعلن قيومجيان في حديث الى قناة “الجزيرة-مباشر” ان الاكثرية الحاكمة والحكومة الحالية فشلت ان تلبي مطالب المواطنين من حيث محاربة الفساد ووقف الصفقات وقيام ادارة رشيدة، لذا المطلوب اليوم تشكيل حكومة اختصاصيين تنقذ الوضع المالي – الاقتصادي على ان تحوز طبعا على ثقة البرلمان اللبناني والمراجع النقدية الدولية.

اضاف: “نحن لا نعارض اعادة تسمية الرئيس الحريري الذي يحوز على ثقة دولية واسعة وعلى ثقة البنك الدولي والمنظمات الدولية النقدية. لا يمكن ان نضع الرئيس الحريري قبالة وزير بل يجب احترام الميثاقية، اذا كما ان الرئيس عون والرئيس بري يمثلان بطائفتهما، كذلك الرئيس الحريري يمثل”.

كما آمل ان يستجيب رئيس الجمهورية لمطالب الناس بالتغيير، فهم فقدوا الثقة بالطبقة السياسية الحاكمة منذ 30 سنة.

ختم قيومجيان: “اننا نمر بازمة مالية واقتصادية حادة والانقاذ منها يجب ان يتم عبر طبقة تملك الخبرة والاختصاص والاهم تملك الاخلاق ولا تسعى الى السرقة والصفقات والسمسرات. مكونات هذه الطبقة موجودة في كل الطوائف وبامكاننا الاقدام على هذه الخطوة بتوافق لبناني شامل”.