باسيل: الجميع يجب أن يُحاسب… ونحن في المقدّمة

اعتبر رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل من تظاهرة مناصري التيار الوطني الحر في بعبدا انه “كما تواعدنا في 13 تشرين نلتقي اليوم على طريق بيت الشعب لنبدأ بتحرك شعبي لأننا لا نستطيع تحقيق التغيير وحدنا وبات من اللازم مشاركة الناس معنا وأسميناها يومها قلب الطاولة لكن الناس سبقتنا وقلبت الطاولة”.

ورأى باسيل ان “الثورة هي انتفاضة على الظلم ولكن الثورة لا تظلم وإلا تكون قد انتهت”.

وتابع: “لا تقتلوا الامل باقتلاع الفساد وبناء الدولة لأن تعميم تهمة الفساد تساهم في حماية الفاسدين”.

وشدد على ان “شعار “كلن يعني كلن” يجب أن يكون للمساءلة وليس للظلم والكل يجب أن يكون تحت المحاسبة ونحن أولهم ولكن لسنا كلنا فاسدين و”زعران”.

وأضاف باسيل: “الفاسدون بنوا قصورهم من مال الدولة ومال الناس و”الزعران” قاموا بتركيب الحواجز وأخذوا الخوات وذكرونا بالحرب”.

وأكد ان “الوقت اليوم والاولوية لتأخير الانهيار المالي وليس لتسريعه ودعونا نطالب بالمحاسبة لتنظيف سياستنا وتحقيق مطالبنا بدولة مدنية من دون قلب النظام”.

واردف باسيل: “انتقلنا من “كلن” الى “وحدن” لان الهدف الاساس هو اسقاط العهد ولكن لا احد يمكن ان يلغينا لاننا شعب ولسنا فقط تياراً”.