نسيج قطني يُطلق رائحة ليمون للقضاء على الروائح الكريهة !

توصل باحثان برتغاليان إلى حل رائع يتمثل في تطوير نسيج قطني معدّل يُطلق رائحة الليمون ولك للقضاء على روائح التعرّق الكريهة.

وفي دراسة نشراها في ACS Applied Material Interfaces، كتب الباحثان “كارلا سيلفا وأرتور كافاكو-باولو” : “ينتج عن التعرق، كرد فعل على النشاط اليومي وممارسة التمارين البدنية، روائح كريهة تسبب المشاكل الاجتماعية والحرج. ولمواجهة المشكلة، طورنا نسيجا يحتوي على روائح فعالة في إزالة رائحة الملابس”.

ولتطوير النسيج، اتبع الباحثان أسلوبين: أولهما استخدام بروتين موجود في أنوف الخنازير يرتبط بجزيئات الرائحة، وثانيهما يعتمد على الجسيمات الشحمية (جزيئات تحتوي على قطرة ماء)، لنقل الرائحة في النسيج.

وعلى الرغم من أن الأسلوب الأول أظهر إطلاقا سريعا للرائحة، إلا أن تقنية الجسيمات الشحمية أدت إلى إطلاق أبطأ وأكثر تحكما، مع القدرة على الاحتفاظ بكمية أكبر من العطر.

ويمكن اعتماد كلا النهجين على نطاق واسع في تطوير أحدث المفاهيم، المتعلقة بملابس الصالات الرياضية، للقضاء على الروائح الكريهة الناجمة عن التعرق.